|

وفاة فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالضفة

أحمد نظمي غانم (30 عاما) أصيب خلال عملية عسكرية في مدينة طولكرم قبل نحو أسبوع

11:04 - 6/12/2023 الأربعاء
الأناضول
وفاة فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالضفة
وفاة فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالضفة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الأربعاء، وفاة شخص متأثرا بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي قبل أسبوع في مدينة طولكرم، ليرتفع الإجمالي في الضفة الغربية إلى 263، منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقالت الوزارة في بيان وصل الأناضول نسخة منه، "استشهاد الشاب أحمد نظمي غانم (30 عاماً)، متأثرا بجروح حرجة أصيب بها برصاص الاحتلال في طولكرم (شمال) قبل نحو أسبوع".

وكان غانم قد أصيب بجروح خطيرة خلال عملية نفذها الجيش الإسرائيلي في مدينة طولكرم ومخيمها شمالي الضفة الغربية وفق مصادر محلية للأناضول.

وفجر الأربعاء، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية "استشهاد فلسطينيين اثنين من بلدة طمون ومخيم الفارعة قرب طوباس (شمال) خلال عملية عسكرية إسرائيلية".

وبمقتل غانم يرتفع عدد القتلى الفلسطينيين منذ 7 أكتوبر الماضي إلى 263 فلسطينيا في الضفة الغربية.

ومنذ 7 أكتوبر ينفذ الجيش الإسرائيلي يوميا مداهمات واقتحامات لقرى وبلدات الضفة الغربية والقدس، تصحبها مواجهات واعتقالات وإطلاق للرصاص وقنابل الغاز، اعتقل خلالها نحو 3580 فلسطينيا، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.​​​​​​​

ويتزامن ذلك مع حرب مدمرة يخوضها الجيش الإسرائيلي على قطاع غزة، منذ 7 أكتوبر، خلّفت حتى مساء الثلاثاء، 16 ألفا و248 قتيلا و43 ألفا و616 جريحا، فيما بلغ عدد المفقودين 7600، بالإضافة إلى دمار هائل في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر فلسطينية وأممية.

وردا على "اعتداءات إسرائيلية يومية بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته"، شنت "حماس" في 7 أكتوبر الماضي هجوما استهدف مستوطنات وقواعد عسكرية بمحيط غزة، وقتلت نحو 1200 إسرائيلي وأصابت حوالي 5431 وأسرت قرابة 239، بادلت العشرات منهم، خلال هدنة إنسانية استمرت 7 أيام حتى 1 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، مع إسرائيل التي تحتجز في سجونها 7800 فلسطيني.

#الجيش الإسرائيلي
#الضفة الغربية
#طولكرم
#فلسطين
#مقتل فلسطيني
٪d أشهر قبل
default-profile-img